whatsupp
العرب و العالم

أسبوع افتتاحي حافل لمونديال قطر وسط استمرار التوترات في العالم

تابعنا على اخبار غوغل

طغا افتتاح وبدء منافسات مونديال قطر 2022 على سواه من الأحداث السياسية والعسكرية والأمنية في العالم، فعلى رغم استمرار الاضطرابات عموماً، لا سيما استعار الحرب في أوكرانيا واستهداف الجيش الروسي شبكة التغذية بالكهرباء في البلاد واستمرار الحركة الاحتجاجية في إيران التي اندلعت ضد النظام إثر مقتل الفتاة الإيرانية – الكردية مهسا أميني، ومواصلة تركيا تحضيراتها للتوغل في شمال شرقي سوريا، دهش العالم بإنجازات كروية حققتها منتخبات عربية وآسيوية، وتحديداً “الأخضر” السعودي، الذي تمكن من الفوز في افتتاح مبارياته على الأرجنتين، بقيادة أحد أفضل لاعبي العالم ليونيل ميسي، بهدفين لهدف، بالإضافة إلى تفوق “الساموراي” الياباني على الماكينات الألمانية بالنتيجة ذاتها.

كل هذه الأحداث وغيرها تتابعونها في التقرير الأسبوعي من “اندبندنت عربية”…

 

أنظار عشاق المستديرة إلى المونديال وضربة البداية بين قطر والإكوادور

اتجهت أنظار عشاق الساحرة المستديرة، الأحد 20 نوفمبر (تشرين الثاني)، نحو ملعب البيت في الدوحة، لمتابعة حفل افتتاح بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 “مونديال قطر”، وبعد الحفل التقى منتخب قطر المضيف مع نظيره منتخب الإكوادور، الذي تفوق بنتيجة 2-0 في المباراة الافتتاحية للنسخة التاريخية من المونديال التي تقام لأول مرة في بلد عربي.

ويشارك منتخب قطر في نهائيات كأس العالم لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه، بصفته مستضيف البطولة، وذلك بعد أن فازت دولة قطر بشرف استضافة المونديال عام 2010.

 

الفوز على الأرجنتين يتفجر احتفالات في شوارع السعودية

 

رقص المشجعون السعوديون فرحين في حلقات في الشوارع ولوحوا بأعلام بلادهم الخضراء من نوافذ السيارات المسرعة بعد فوز فريقهم التاريخي على الأرجنتين بقيادة ليونيل ميسي.

فور انطلاق صافرة الحكم معلناً فوز السعودية 2-1 في أولى مباريات الفريقين في دور المجموعات التي أنهت سلسلة من 36 مباراة من دون هزيمة للفريق اللاتيني، اندفع المشجعون الذين شاهدوا اللقاء على شاشة كبيرة في ملعب بالعاصمة الرياض، نحو الاحتفال بالفوز.

ولمناسبة هذا الإنجاز وجه الملك سلمان بن عبد العزيز بأن يكون يوم الأربعاء 23 نوفمبر الحالي، يوم إجازة لجميع الموظفين في كل قطاعات الدولة والقطاع الخاص والطلبة والطالبات في جميع المراحل التعليمية.

أردوغان يهدف إلى إقامة حزام أمني من الغرب إلى الشرق يشمل كوباني

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي يشن منذ الأحد سلسلة من الغارات الجوية على شمال شرقي سوريا ومواقع لمقاتلين أكراد، الجمعة، أن هدفه إقامة “حزام أمني من الغرب إلى الشرق” على طول الحدود الجنوبية لبلده.

وستشمل هذه المنطقة بحكم الأمر الواقع مدينة كوباني التي انتزعتها قوات سوريا الديمقراطية (قسد) في 2015 من عناصر تنظيم “داعش” بدعم من الولايات المتحدة.

وكوباني هي آخر منطقة تفلت من سيطرة الجيش التركي المنتشر منذ عام 2019 على طول الحدود في الأراضي السورية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن هدوءاً نسبياً ساد خلال يوم الجمعة في شمال سوريا بعد ليلة هادئة. وأضاف لوكالة الصحافة الفرنسية أن القصف المدفعي التركي استؤنف على محافظة الحسكة فقط (شمال شرق) لكنه لم يتحدث عن إصابات.

قتيل و15 جريحا بانفجارين في القدس
 

شهدت مدينة القدس انفجارين وقعا قرب محطتي حافلات بفارق زمني 30 دقيقة، الأربعاء 23 نوفمبر.

ورجح بيان للشرطة الإسرائيلية أن يكون الانفجاران ضمن هجوم فلسطيني.

وقالت أجهزة الطوارئ إن ما يصل إلى 15 شخصاً أصيبوا في التفجيرين اللذين وصفتهما الشرطة الإسرائيلية بأنهما هجوم لنشطاء فلسطينيين على ما يبدو.

وذكرت الشرطة أن أحد المصابين في الانفجارين توفي.

وأعلنت الشرطة أن التفجير الأول ناتج من عبوة ناسفة زرعت في محطة للحافلات بالقرب من مخرج المدينة، في حين وقع التفجير الثاني بعد فترة وجيزة في محطة أخرى للحافلات في حي بمستوطنة في شرق المدينة.

 

إسرائيل تلتقط الأنفاس باستعادة جثة “فيرو” وتتفرغ لـ”لغز الانفجارين”

بعد اتصالات ماراثونية على مدى 24 ساعة، نجحت الجهود الفلسطينية في استعادة جثة الشاب تيران فيرو (18 سنة) التي احتجزها مسلحو حركة الجهاد الإسلامي بعد خطفها من مستشفى سيناء في جنين.

وشارك في مفاوضات استعادة الجثة قياديون فلسطينيون ونواب كنيست من عرب 48، وكذلك دبلوماسيون أميركيون وأوروبيون ومن دول عربية، للتوسط بين الأطراف والضغط على السلطة الفلسطينية للعمل على نقل الجثة إلى إسرائيل من دون أي شروط، لكن محتجزي الجثة رفضوا ذلك وطالبوا بتسليمهم جثث 17 فلسطينياً من جنين تحتجزها إسرائيل.
 

نتنياهو يرضخ لليمين المتطرف ويمنح بن غفير وزارة الشرطة

أعلن حزب الليكود المحافظ، الذي يتزعمه رئيس الوزراء الإسرائيلي المكلف بنيامين نتنياهو في بيان، الجمعة 25 نوفمبر، أنه وقع أول اتفاق ائتلافي مع حزب “القوة اليهودية” اليميني المتطرف.
ولا يمثل الاتفاق تشكيل حكومة جديدة كاملة ونهائية في إسرائيل، لكنه يمنح القومي المتطرف إيتمار بن غفير وزارة الشرطة ومقعداً في مجلس الوزراء الأمني.
وأدى فوز اليمين بأغلبية واضحة في الانتخابات التي جرت في الأول من نوفمبر الحالي، وأنهت جموداً سياسياً دام قرابة أربع سنوات، إلى ارتفاع سقف التوقعات داخل حزب الليكود بإبرام تحالفات سريعة مع الأحزاب الدينية-القومية التي تشاركه أفكاره وتوجهاته.
 

كييف بلا كهرباء وتنتظر المولدات الأميركية

استمر انقطاع التيار الكهربائي عن أكثر من ثلثي العاصمة الأوكرانية صباح الخميس، 24 نوفمبر (تشرين الثاني)، كما أن إمدادات المياه غير متوفرة لجزء كبير من السكان، غداة ضربات صاروخية روسية تسببت في أوسع انقطاعات للتيار في كييف منذ نشوب الحرب قبل تسعة أشهر.

وكانت العاصمة من بين الأهداف الرئيسة لموجة الهجمات الأخيرة على منشآت الطاقة، التي أدت إلى انقطاع التيار الكهربائي عن العديد من المناطق، وحملت السلطات على قطعها عن أخرى بشكل طارئ لترشيد استهلاك الطاقة وإجراء الإصلاحات اللازمة مع اقتراب الشتاء. وسجلت المدينة، التي كان عدد سكانها يبلغ قبل الحرب 2.8 مليون نسمة، درجات حرارة مئوية دون الصفر خلال الليل، وتشهد حالياً تساقطاً للثلوج.

 

استجابة واسعة لدعوات الإضراب في إيران دعما للمدن الكردية

تلبية لدعوات الإضراب العام في إيران أغلق التجار في عشرات المدن الإيرانية، الخميس 24 نوفمبر، متاجرهم، وتوقف عمال شركة “نيرو محركة” في قزوين عن العمل، ونظموا تجمعاً احتجاجياً.

وانضم أصحاب المحلات التجارية في عدد من المدن من بينها مشهد وسقز وجوانرود وبانه وبرانشهر وسنندج وكامياران وبوكان إلى الإضرابات الوطنية، وفقاً لموقع “إيران إنترناشيونال”.

وكان “شباب أحياء طهران” ومركز تعاون الحزب الكردستاني إلى جانب مجموعات أخرى قد طالبوا الإيرانيين بوقف العمل والنزول إلى الشوارع، الخميس، لدعم المواطنين في المدن الكردية.

وتأتي دعوات الإضرابات والاحتجاجات تزامناً مع مقتل المتظاهرين الإيرانيين في المدن الكردية على أيدي السلطات الإيرانية مع اشتداد القمع في مدن بوكان وجوانرود ومريوان ومهاباد وبرانشهر وغيرها.

 

سوناك يواجه عاصفة تمرد في “المحافظين” يحركها جونسون وتراس

يواجه رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك أول معارضة جادة من داخل حزبه الحاكم، مع اصطفاف سلفيه ليز تراس وبوريس جونسون في معارضة اقتراحه بتعديل قوانين التنظيم والتراخيص المدنية، إذ وقع رئيسا الوزراء السابقان على مسودة تعديل لقانون “التجديد والتقدم”، تتضمن إنهاء الحظر المفروض على بناء توربينات الطاقة من الرياح على اليابسة.

وكانت حكومة ريشي سوناك قد اضطرت إلى تأجيل التصويت على تعديل سياسة التخطيط والتصاريح بعد تمرد نحو 50 من نواب حزب المحافظين الحاكم على التعديل. وربما تعاود الحكومة طرح التعديل على سياسة التخطيط العام في شهر ديسمبر (كانون الأول) المقبل.
 

ماسك “يعفو” عن الحسابات المجمدة على “تويتر”

أعلن المالك الجديد لـ”تويتر” إيلون ماسك في تغريدة، الخميس 24 نوفمبر، أنه قرر بناء على نتيجة استفتاء أجراه عبر المنصة واستمر 24 ساعة، إصدار “عفو عام” عن الحسابات المجمدة على موقعه وإعادة تفعيلها اعتباراً من الأسبوع المقبل.

وقال ماسك “الشعب قال كلمته. العفو العام يبدأ الأسبوع المقبل”، وذلك رداً على تغريدة سابقة نشرها، الأربعاء، وطلب فيها من المغردين أن يجيبوا في استفتاء على السؤال التالي “هل يفترض بتويتر أن يمنح عفواً عاماً عن الحسابات المجمدة بشرط ألا تكون قد انتهكت القانون أو أرسلت بريداً عشوائياً فاضحاً؟”.

وأجاب 72.4 في المئة من المغردين عن سؤال ماسك بـ”نعم” في حين أجاب 27.6 في المئة منهم بـ”لا”.

 

تحرير سعر الدواء يفاقم معاناة السودانيين

دخلت الحكومة السودانية في تحد جديد مع مواطنيها بإعلانها تحرير سعر الدواء، بحجة أنه “الطريق الصحيح لتحقيق الوفرة في هذه السلعة الحيوية”، لكن القرار لقي انتقاداً واسعاً من قبل شرائح مختلفة من المواطنين السودانيين، كونه يفاقم مصاعب ومعاناة الغالبية العظمى في المجتمع السوداني، بخاصة أصحاب الأمراض المزمنة.
يأتي هذا القرار، الذي أوصت به ورشة متخصصة حول إصلاح النظام الصحي، في وقت يشهد قطاع الأدوية في البلاد ارتفاعاً متواصلاً في الأسعار، الأمر الذي أدى إلى عجز كثيرين من المرضى عن شرائها، فضلاً عن انعدام أنواع متعددة من تلك الأدوية بسبب توقف عدد كبير من الشركات عن الاستيراد نظراً إلى الوضع الاقتصادي المتأزم.

ملك ماليزيا يعين زعيم المعارضة أنور إبراهيم رئيسا للوزراء
 

عين المعارض الإصلاحي أنور إبراهيم رئيساً للوزراء في ماليزيا، وفق ما أعلن القصر الملكي، الخميس 24 نوفمبر، مما يضع حداً لحالة من عدم اليقين شهدتها البلاد بعدما فشل أي من تحالف المعارضة والكتلة المنافسة له في الحصول على غالبية في الانتخابات التشريعية السبت.

وصدر عن القصر الملكي بيان جاء فيه أن زعيم المعارضة أنور إبراهيم عين “رئيس الوزراء العاشر لماليزيا”، مضيفاً أنه سيؤدي اليمين في الخامسة مساءً بالتوقيت المحلي (09:00 بتوقيت غرينتش).

وفي نهاية الأسبوع الماضي فاز تحالف “باكاتان هارابان” (تحالف الأمل) المعارض بزعامة أنور إبراهيم بـ82 مقعداً في مجلس النواب من أصل 222، مقابل 73 للتحالف الوطني “بيريكاتان ناسيونال” بزعامة رئيس الوزراء السابق محيي الدين ياسين.

 

subtitle: 
تفجيران في القدس… أردوغان يواصل استعداداته للمعركة في شمال شرقي سوريا… وماسك "يحرر" الحسابات المجمدة على "تويتر"
publication date: 
السبت, نوفمبر 26, 2022 – 07:30

المصدر
الكاتب:fadi.matar
الموقع : www.independentarabia.com
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2022-11-26 06:58:08
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

اظهر المزيد
whatsupp
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

اسمح بالاعلانات