جنوبيات

الاتحاد العمالي لنقابات مستخدمي وعمال وحرفيي الجنوب: الرؤية الاقتصادية التي حكمت لبنان منذ العام 1992 سببت خراب لبنان وأ…


صور في 26/11/2019
في ظل الأزمة التي يمر بها لبنان منذ بدء الحراك الذي عبر في بدايته عن الحالة المزرية التي وصل إليها لبنان بسبب فساد وإهمال الطبقة السياسية وذلك من ضمن الرؤية التي حكمت لبنان منذ العام 1992 والتي سببت خراب لبنان وأوصلته الى هذه الحالة التي ارتهن فيها للسياسات الإقتصادية الغربية وعلى رأسها البنك الدولي وتوصياته المدمرة والتي أرهقت الطبقة العاملة وساهمت في تقوبض الأجور
وبعد ذلك يقف بعض من هم في السلطة دون مسؤولية ويتم التعاطي مع الأزمة الخطيرة بما يراعي الإملاءات الغربية دون الالتفات لحاجات اللبنانيين وذلك تارة بالإيعاز للمصارف بتطبيق سياسات الحد من رفد اللبنانيين بأموالهم وبحجب السيولة عنهم وتارة أخرى بالإيعاز للهيئات الاقتصادية بإعلان الاضراب وذلك خدمة لضغوط سياسية يأمل أصحابها في الانقلاب على خيارات اللبنانيين الذين اختاروا مجلسهم النيابي وتارة أخرى بالإيعاز لإقفال الطرقات على اللبنانيين .
إننا في الاتحاد العمالي لنقابات مستخدمي وعمال وحرفيي الجنوب نرى ان هناك فرصة تاريخية للإنعتاق من الرؤية الاقتصادية البغيضط التي رهنت لبنان وأفلست اللبنانيين وإن كان ذلك بكلفة مقبولة اليوم واذا ما تم التغاضي عنها فستكلف اللبنانيين مدخراتهم ومستقبل أبنائهم .
ودعا اتحاد نقابات مستخدمي وعمال الجنوب القوى الشريفة لأخذ المبادرة وطرح ما يلزم بالنسبة للشأن الحكومي بما يحفظ لبنان ومستقبل اللبنانيين وثرواتهم الطبيعية ورفض الضغوط الأمريكية لإشراك إسرائيل في ثروة لبنان النفطية.

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر
المقال نشر عبر خدمة تلقائية و ادارة الموقع لا تتبنى المحتوى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق