التنوع والعاطفة الوطنية في نصوص لقاء أدبي بثقافي الميدان – S A N A

16

دمشق-سانا
تنوعت نصوص الشعراء المشاركين في اللقاء الذي أقامه المركز الثقافي في الميدان بين وطني واجتماعي وإنساني وبأشكال شعرية مختلفة.
والتزم الشاعر فيصل الحمود في نصوصه التي قدمها بعنوان “عتب المتنبي” و”الظبي” ونصوص أخرى وطنية شعر الشطرين الموزون وأغنى قصائده بالقيم الوطنية والإنسانية والعاطفية.
أما الشاعرة زوات حمدو عبرت في نصوصها “شامية الهوى” و”شموخ الروح” و”وعد الحق” عن حبها لوطنها واعتزازها بأصالة دمشق إضافة إلى بعض الهموم الذاتية التي طرحتها.
وألقى الشاعر هشام سفان نصوصا بعنوان “قصيدتي المجروحة” و”اعتراف” وغيرهما معبرا عن الانتماء لوطنه وحبه لناسه ومجتمعه بأسلوب الشطرين وبشكل عفوي.
محمد خالد الخضر

ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مصدرالخبر

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.