الناشط الجنوبي في الحراك المدني السلمي حسين توفيق غندور يوجه رسالة مفتوحة للثوار

6

كتب الناشط في الحراك المدني السلمي من مدينة النبطية حسين توفيق غندور رسالة مفتوحة متوجها بها الى الاخوة الناشطون في بقية الحراك على جميع الاراضي اللبنانية المنتفضة بوجه النهب والظلم انه ونتيجة لاستقالة سعد الدين الحريري والتداعيات التي يفترض مواكبتها من خلال هذه الاستقالة ومدى اهميتها على صعيد الحراك السلمي المدني وعليه نشد على الايادي ونتوجه بالتهنئة من الاخوة الناشطين والى رفع مستوى العصيان المدني السلمي في اقامة الاعتصامات امام المراكز والمرافىء العامة التي من خلالها تستوفي رسوم وضرائب وبدورها تمنتنع الحكومة الحالية المستقيلة وسابقاتها عن تقديم قطع حساب مالي الموجد لدى ديوان المحاسبة قرب برج المر بداية شارع الحمراء مما يؤكد شبهة سرقة المال العام ومقارنة بعدم تقديم قطع حساب مالي مرفق مع موازنة 2020 والتي تم ذكره ضمن مادة في موازنة 2018 و 2019 ممايؤكد المخالفة والجريمة المشهودة الثابتة المؤكدة بالدليل ان عدم تقديم قطع حساب يثبت سرقة المال العام من خلال المواطنين المكلفين بالضريبة ومن هنا وعليه اتوجه من جميع الاخوة الناشطين التوجه نحو ديوان المحاسبة والذي من خلاله يظهر ويبين جزء بسيط من المال العام المنهوب من اجل وضعه على جدول مجلس الوزراء وتبيان كيف صرفت مبالغ مالية ضخمة دون اجراء موازنات دون قطع حسابات وفواتير صرف مما يؤكد نظرية من وضع نفسه مواضع التهمة فلا يلوم من اساء به الظن .
(حسين توفيق غندور ناشط في حراك ١٧/١٠/٢٠١٩) النبطية.

المصدر
المقال نشر عبر خدمة تلقائية و ادارة الموقع لا تتبنى المحتوى

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.