النفط يهبط 1% مع تحول التركيز إلى مخزونات الوقود الأميركية المرتفعة

4

تراجعت أسعار النفط حوالي 1%  مع انحسار توترات الشرق الأوسط وتحول انتباه المستثمرين صوب طلب موسمي فاتر عقب تقرير الأسبوع الماضي الذي أظهر زيادات ضخمة في مخزونات الوقود بالولايات المتحدة.
وكان خام برنت منخفضا 60 سنتا إلى 64.38 دولار للبرميل، في حين تراجع خام غرب تكساس الوسيط 65 سنتا ليسجل 58.39 دولار للبرميل.
وأضعفت هوامش أرباح التكرير الأمريكية في منتجات البترول أسعار النفط، لاسيما بعدما قال المحللون إنه طلب شتوي على زيت التدفئة جاء مخيبا لآمال الموردين مع انخفاض هوامش أرباح البنزين.
وقال توم كلوزا، المدير العالمي لتحليلات الطاقة في خدمة علومات أسعار النفط (أوبيس)، “من الصعب أن يرتفع النفط الخام إذا كانت شركات التكرير تواصل خسارة المال أو على أفضل الأحوال تغطي تكلفة إنتاج البنزين.”
وزادت مخزونات البنزين الأمريكية أكبر زيادة أسبوعية في أربع سنوات، إذ صعدت 9.1 مليون برميل على مدى الأسبوع المنتهي في الثالث من يناير كانون الثاني، حسبما أعلنته إدارة معلومات الطاقة الأسبلوع الماضي. وارتفع إجمالي مخزونات البنزين نحو خمسة بالمئة على متوسط خمس سنوات لهذه الفترة من السنة، حسبما ذكر تقرير الإدارة.
ونمت مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل وزيت التدفئة، 5.3 مليون برميل على مدار الأسبوع، بينما كان من المتوقع ارتفاعها 3.9 مليون برميل.

ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مصدرالخبر

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.