بوتين يفتتح نصبا تذكاريا في القدس تكريما لضحايا حصار لينينغراد

30

مدار نيوز، نشر بـ 2020/01/23 الساعة 8:30 مساءً

مدار نيوز – وكالات: افتتح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الخميس نصبا تذكاريا في حديقة ساكر في القدس لتكريم المحاربين القدامى وضحايا حصار لينينغراد، على هامش مشاركته في إحياء الذكرى الـ 75 لتحرير معسكر “أوشفيتز”.
وحضر الحفل الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وحاكم سانت بطرسبرغ ألكسندر بيجلوف، ومحاربون قدامى في الجيش الأحمر في الحرب العالمية الثانية والناجون من الحصار ومسؤولون روس وإسرائيليون.
وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان، إن هذا النصب هو أول نصب خارج روسيا لإحياء ذكرى حصار لينينغراد، والمعروفة اليوم باسم سان بطرسبرغ وهي مسقط رأس الرئيس الروسي بوتين.
وشكر بوتين في كلمة ألقاها خلال حفل الافتتاح دولة إسرائيل لإقامتها النصب التذكاري، وقال إن والدته كانت تحت الحصار في ذلك الوقت، كما توفي أخوه خلال الحصار في عام 1942.
وقال بوتين، إن النصب ينقل رسالة ” البطولة والذاكرة والخسارة”، مضيفا بأن إسرائيل وروسيا “لا توافقان على أن العالم سوف ينسى الدروس من الحرب العالمية الثانية والمحرقة”.
وقال ان روسيا وإسرائيل تحاربان “معادة السامية وكراهية الروس”.
ووصل الرئيس الروسي صباح اليوم (الخميس) إلى إسرائيل في زيارة تستغرق يوما واحد للمشاركة في الذكرى الـ 75 لتحرير معسكر “أوشفيتز”.
ويشارك في الحفل أكثر من 40 من قادة العالم، ويعتبر الحدث الأكبر في إسرائيل الذي يركز على المحرقة ومعاداة السامية، بما فيهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والأمير البريطاني تشارلز، ونائب الرئيس الأمريكي مايك بينس.

ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مصدرالخبر

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.