سرقة بيانات رواتب العاملين في فيسبوك من سيارة أحد الموظفين . إضاءات

1

 

حذرت شركة فيسبوك موظفيها من أن محركات الأقراص الصلبة الغنية بالمعلومات حول الأشخاص المدرجين في قائمة الرواتب على الشبكة الاجتماعية قد سُرقت من سيارة أحد الموظفين الشهر الماضي.

وقال فيسبوك رداً على تحقيقٍ لوكالة فرانس برس: “لم نرى أي دليلٍ على سوء الاستخدام لتلك البيانات حتى الآن، ونعتقد أن هذه جريمة سرقةٍ بحتة، وأن السارق لم ينوي أصلا سرقة بيانات الموظفين.  نؤكد أن هذه الحادثة قد تؤثر على موظفي فيسبوك الحاليين والسابقين فقط، و لم تتضمن البيانات أي بيانات عن مستخدمي فيسبوك ” .

تضمنت محركات الأقراص أسماءً وأرقام الحسابات المصرفية و البيانات الشخصية الأخرى لنحو 29000 موظفاً كانوا على جدول الرواتب في شركة فيسبوك في الولايات المتحدة العام الماضي، وفقاً لشركة التواصل الاجتماعي التي يقع مقرها في كاليفورنيا، كما أكد تقرير بلومبرج.

ووفقاً للمتحدث باسم الشركة، كان يتم استخدام السيارة من قبل أحد أعضاء قسم كشوف الرواتب والقسم المالي في الشرك، ولم يكن من المفترض أن تكون هذه الأقراص الصلبة قد غادرت حرم مبنى الشركة في الأساس.

هذا وقد كانت أجهزة تخزين البيانات في حقيبةٍ تركها الموظف في السيارة, وأضافت الشركة: “بدافع الحذر الشديد، قمنا بإخطار الموظفين الحاليين والسابقين الذين نعتقد أن معلوماتهم كانت مخزنةً على الأقراص الصلبة المسروقة، وسنقدم لهم خدمات الحماية من سرقة الهوية والحسابات البنكية مجاناً بكل تأكيد وأن الشركة تعمل مع الشرطة على مدار الساعة لحل هذه المشكلة و التحقيق في القضية “.

ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مصدرالخبر

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.