عاتب شقيقته على السهر أمام التلفاز فقتلته طعنًا بالسكين

20
12/31/2019 – 22:00

عاتب شاب عشريني شقيقته الصغرى على سهرها أمام التلفاز حتى ساعات متأخرة من الليل يومياً، لكن الفتاة الجامعية لم تدع الأمور تسير بشكل طبيعي فانتظرت حتى دخل شقيقها «علي» 22 عاماً في وصلة نوم وأمسكت بسكين المطبخ وسددت في جسده عدة طعنات أودت بحياته داخل مستشفى المنصورة بمحافظة الدقهلية خلال محاولات إسعافه.

وقالت مصادر أمنية إن قطاع الأمن العام بقيادة اللواء علاء الدين سليم مساعد أول وزير الداخلية تمكن من ضبط فتاة قامت بطعن شقيقها في المنصورة بعد تعديها عليه بآلة حادة ما أدى لوفاته، وحضرت الأسرة على صرخات المجني عليه ونقلته إلى مستشفى المنصورة للطوارئ وتبين أنه أصيب بجرح طعني نافذ بالبطن وآخر قطعي بالرسغ الأيمن وتوفي عقب وصوله.

وأضافت المصادر أن والد المجني عليه والمتهمة يعمل فاكهاني وعمره 61 سنة مقيم بذات العنوان قرر بأن منفذة الجريمة هي ابنته «سلمى» 21 سنة لا تعمل مقيمة بذات العنوان عليه وإحداث إصابته التي أودت بحياته، وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطها وبمواجهتها اعترفت بتعدي شقيقها عليها وإحداث إصابتها بكدمة بالعين اليمنى اعتراضاً منه على تواجدها أمام التلفاز لفترات متأخرة من الليل، مضيفة أنها تعدت عليه بآلة حادة «سكين» أثناء نومه وأحدثت إصابته مما أدى إلى وفاته.

قررت النيابة حبس المتهمة على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد، بعد أن اعترفت بتفاصيل جريمتها، وأنها كانت لديها نية الانتقام من شقيقها بسبب قيامه بضربها لتأخرها في متابعة التلفاز فجراً، كما انتدبت النيابة الطب الشرعي لتشريح جثمان المتوفى لبيان أسباب الوفاة.

القاهرة – محمد الجارحي
id:
1577723024926777600

ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مصدرالخبر

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.