اخبار لبنان

عبدالساتر: سنولي مساعدة المعوزين اهتماما كبيرا وسنخصص قسما من الأموال لمساعدة كل محتاج

بتوقيت بيروت اخبار لبنان و العالم

اشار راعي أبرشيّة بيروت المارونيّة المطران بولس عبد الساتر الى انه ليس على الفقير فقط أن يكتفي بالقليل، بل علينا جميعًا أن نعيش “حضارة الأساسي” التي تحدّث عنها البابا فرنسيس، وأن نهبَ الفائض ممّا نملك لمن هو بحاجة إليه.

وفي عظة القدّاس الالهيّ لمناسبة اليوم العالميّ للفقير في كنيسة السيدة – الحدت بدعوة من لجان العمل الراعويّ الاجتماعيّ في رعايا الحدت المارونيّة، رأى ان الاحتفال بالقدّاس الالهيّ مع بعضنا في هذا اليوم كان أساسيًّا لنتذكّر أنّنا كمسيحيين جميعنا فقراء، فنحن نأتي إلى الكنيسة لنأخذ من ربِّنا خبزَ الحياة الذي يعطينا إيّاه بكلّ سخاء ومحبّة.

اضاف قائلا “نحن من نأخذ “النَفَسَ” من الله، ونأخذ من الربّ يسوع جسدَه ودمَه، ملزمون أن نساعدَ اخوتنا واخواتنا المحتاجين الى الخبز الماديّ”. متسائلا “لماذا يكدّس الغنيّ أمواله؟ ولِمَن، فيما بجانبه أشخاص معوزين يحتاجون إلى أدنى مقوّمات الحياة؟”.

وتابع “أعدُكم أنّنا، في أبرشيّة بيروت المارونيّة، سنولي مساعدة المعوزين اهتمامًا كبيرًا، على قدر إمكانيّاتنا، وأعلن أن كنائسنا ولجان الأوقاف فيها، مع الكهنة، ستخصّص قسمًا من الأموال لمساعدة كلّ محتاج”.


اقرأ الخبر كاملاً من المصدر
المقال نشر عبر خدمة تلقائية و ادارة الموقع لا تتبنى المحتوى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق