فرنسا تحقق “مفاجأة” وتقصي بطل العالم بمونديال السلة

4

وفشل المنتخب الأميركي المتوج باللقب خمس مرات، في بلوغ الدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ عام 2002 عندما استضاف البطولة على أرضه ومني بالخسارة الأولى في كأس العالم منذ 13 عاما، بينما بلغت فرنسا المربع الذهبي للمرة الثانية تواليا.

وتلتقي فرنسا التي حلت ثالثة في النسخة الأخيرة من البطولة التي أقيمت عام 2014، مع الأرجنتين، الجمعة، في نصف نهائي مونديال 2019 الذي تستضيفه الصين حتى 15 سبتمبر.

وتألق في صفوف المنتخب الفرنسي كل من ايفان فورنييه لاعب أورلاندو ماجيك الأميركي بتسجيله 22 نقطة وعملاق يوتا جاز رودي غوبير الذي حقق 21 نقطة و19 متابعة، وناندو دي كولو برصيد 18 نقطة.

وأتت المباراة متقاربة في جزئها الأول، إذ تبادل المنتخبان التقدم في 10 مناسبات، مع أفضلية لفرنسا التي سددت بنسبة 45 بالمئة عن خط الرميات الثلاثية، حيث نجح فورنييه بثلاث من أصل أربع تسديدات، لينهي الشوط الأول بـ13 نقطة أسوة بغوبير.

وحققت فرنسا أكبر تقدم في الشوط الأول (ثماني نقاط) قبل 20 ثانية من نهايته، قبل أن يقلص دونوفان ميتشيل، أفضل مسجل في اللقاء برصيد 29 نقطة، الفارق بسلة ثنائية ليدخل المنتخب الأميركي غرف الملابس متأخرًا 39-45.

وحققت فرنسا بطلة أوروبا 2013 انطلاقة قوية للربع الثالث، ووسعت الفارق الى عشر نقاط بعد مرور دقيقتين ونصف دقيقة (53-43).

إلا أن لاعبي المدرب غريغ بوبوفيتش تداركوا الأمر سريعا وعادلوا الأرقام بقيادة ميتشيل قبل دقيقتين ونصف دقيقة من نهاية الربع الثالث 60-60، وتقدموا 66-63. وسجل ميتشيل 14 نقطة في الربع الثالث فقط.

وتبادل المنتخبان التسجيل في الربع الأخير، حيث بقيت الولايات المتحدة في المقدمة في وقت لم يتجاوز أكبر فارق بين المنتخبين الخمس نقاط، قبل أن يتمكن الفرنسي فرانك نتيليكينا المحترف في نيويورك نيكس الأميركي من معادلة الأرقام 76-76 بمحاولة ثلاثية ناجحة، سجل زملاؤه بعدها ست نقاط متتالية للتقدم 82-76 قبل دقيقتين من النهاية.

ولم يتمكن المنتخب الأميركي المتوج بذهبية الأولمبياد في آخر ثلاث نسخ وغير المقنع منذ بداية البطولة التي خاضها بغياب العديد من نجوم دوري المحترفين، من إيجاد الحلول في الدقائق الأخيرة لتمضي فرنسا وتحقق الفوز.

وتلتقي الولايات المتحدة مع صربيا في مباراة تحديد المراكز من 5 الى 8 بعدما كانت الترجيحات تصب في أن يلتقي المنتخبان في المباراة النهائية.

المقال نشر عبر خدمة النشر التلقائي من المصدر و ادارة الموقع لاتتبنى المحتوى او الرأي المنشور

لقراءة المقال كاملا من المصدر اضغط هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.