ما حقيقة قصف دورية للشرطة العسكرية الروسية عند معبر الدرباسية؟

17

العالم – سوريا

وقالت الدفاع الروسية في بيان أصدر عن المركز الروسية لتنسيق المصالحة في سوريا والتابع للوزارة، اليوم الثلاثاء، إن “المعلومات التي يتم نشرها في مواقع التواصل الاجتماعي، وتزعم بتعرض وحدات للشرطة العسكرية الروسية لقصف عند معبر الدرباسية على الحدود السورية التركية، لا تتطابق مع الواقع”.

وأوضحت الوزارة طبيعة ما حدث عند الدرباسية قائلة: “في الـ29 من أكتوبر تزامنا مع إجراء تحضيرات لعقد اجتماع مخطط له بين ممثلين عن الشرطة العسكرية الروسية والجانب التركي، سمع صوت انفجار نتج عن تفجير عبوة ناسفة مجهولة، بالقرب من مركبات مصفحة روسية وقفت عند معبر الدرباسية على الحدود السورية التركية”.

وأكدت الوزارة عدم وقوع إصابات بين العسكريين الروس جراء الواقعة، مشيرة إلى أن المركبات التابعة للشرطة العسكرية الروسية لم تتعرض للأضرار أيضا.

كما أكدت أن الاجتماع المقرر بين العسكريين الروس ونظرائهم الأتراك “جرى وفقا للجدول الموضوع”.

ووصفت الدفاع الروسية ما حدث بـ”محاولات من أطراف مجهولة تنفذ عملية استفزازية على الحدود السورية التركية”، مشيرة إلى أن تلك المحاولات “باءت بالفشل”.

وسبق أن أفادت وكالة “سانا” باصابة ستة أشخاص اليوم جراء انفجار بالقرب من معبر الدرباسية على الحدود السورية التركية بريف الحسكة الشمالي أثناء وجود دورية للشرطة العسكرية الروسية بالمكان. مشيرة الى أن الأشخاص أصيبوا نتيجة الانفجار الذي يعتقد أنه نجم عن قذيفة هاون أطلقت من الجانب التركي.

المصدر
المقال نشر عبر خدمة تلقائية و ادارة الموقع لا تتبنى المحتوى

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.