نقلت وكالة “فارس” ال​إيران​ية، عن مصدر مقرّب من مستشار المرشد الأعلى للشؤون الدولية، ​علي أكبر ولايتي​، إشارته إلى أنّ “رئيس الوزراء المستقيل ​سعد الحريري​ قدّم خلال لقائه ولايتي، طلباً سعوديّاً إلى الجانب الإيراني، بأن تتوقّف ​طهران​ عن دعمها للشعب ​اليمن​ي، وتحسّن بالتالي علاقاتها مع ​دول مجلس التعاون​ الخليجي”.

وأشار المصدر، إلى أنّ “ردّاً على طلب الحريري قال ولايتي إنّه يتعيّن على السعوديين أن يتوقّفوا عن قصف الأبرياء في اليمن وإنهاء الحصار الإقتصادي عليها، كي يمهّد ذلك لانطلاق الحوار في اليمن”، منوّهاً إلى أنّ “من خلال نصّ استقالة الحريري، يتّضح أنّ الجانب السعودي هو من كتبه، وأنّ الحريري كان يأمل أن يتمكّن بالنيابة عن السعوديين ومن خلال زيارة ولايتي إلى ​لبنان​، في أن يصرف إيران عن معارضتها لل​سياسة​ ​السعودية​ والعملية العسكرية التي تقودها هناك”.

يُذكر أنّ الحريري، قد أعلن أمس السبت، استقالته من رئاسة الحكومة.