الاخبار الساخنة

نقيب معلمي النجف: الاضراب والتظاهر والاعتصام خيارات طوعية لاتفرض ولاتمنع ولاتقمع

أكد نقيب المعلمين فرع النجف محمد البديري، الجمعة، أن الاضراب والتظاهر والاعتصام هي خيارات وقرارات طوعية لاتفرض ولاتمنع ولاتقمع، كما انها كانت قرارات الطلبة ولم يتدخل احد بدعوتهم لها، أشار الى أن نقابة معلمي النجف قررت أن تكون مع الشعب في هذا الحراك.

وقال البديري في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، “عندما دعت النقابة للاضراب كوسيلة من وسائل الاحتجاج لدعم الحراك الشبابي لم يكن مفتوحا بل حدد بمدة معينة، وكان طوعيا ليس أجباريا، لبى أغلب الزملاء هذا النداء، ثم لم تمدد النقابة هذه الوسيله ولجأت لوسائل التظاهر والاعتصام بالساحات ولم يكن هناك أجبار أيضا”.

وأضاف البديري، أن “النقابة وقفت بوجه بعض التجاوزات التي حدثت هنا وهناك في ظل غياب تام لقيادة التربية بالنجف الاشرف”، منوها الى أن “الاولوية كانت لدينا بالحفاظ على سلامة الجميع كوادرنا والتلاميذ والطلبة، وكنا متواصلين مع قيادة الشرطة والادارة المدنية بالمحافظة”.

وتابع، أن “عودة التلاميذ لمقاعد الدراسة مسؤولية الوزارة والمديرية العامة للتربية والأهالي، ولم نسمع نداء من التربية للاهالي لعودة ابنائهم للدراسة”، لافتا الى أن “الوعي الوطني لدى طلاب الاعداديات المركزية كان قرار الطلاب دون ان يتدخل احد بدعوتهم للتظاهر”.

وتابع، “أتمنى أن يعي البعض مايجري هذه الايام، من حراك شعبي للمطالبة بالحقوق دون ألقاء التهم هنا وهناك”، مشيرا الى أن “الاضراب والتظاهر والاعتصام هي خيارات وقرارات طوعية لاتفرض ولاتمنع ولاتقمع، وأن نقابة المعلمين فرع النجف الاشرف قررت أن تكون مع الشعب في هذا الحراك بدعم متواصل من منتسبينا، والذين كانوا بمستوى المسؤولية والشعور الوطني والتاريخ يسجل المواقف”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

(function(d, s, id){
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s); js.id = id;
js.src = “https://connect.facebook.net/ar/sdk.js#xfbml=1&version=v3.2”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر
المقال نشر عبر خدمة تلقائية و ادارة الموقع لا تتبنى المحتوى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق