عين على العدو

هل السلطة الفلسطينية أمام أزمة أموال المقاصة رقم (2) ؟

مدار نيوز، نشر بـ 2019/12/28 الساعة 9:35 مساءً

مدار نيوز- نابلس – ترجمة محمد أبو علان دراغمة-28-12-2019: كتبت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية: وزير الحرب الإسرائيلي نفتالي بنت سيطلب غداً الأحد من المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية  المصادقة على اقتطاع (149 ) مليون من أموال المقاصة الفلسطينية.

المبلغ المذكور حسب وزير الحرب الإسرائيلي يدفع لشهداء وجرحى فلسطينيين كانوا على علاقة بتنفيذ عمليات ضد “إسرائيل”، أو لأبناء عائلاتهم، وحتى اللحظة كانت الحكومة الإسرائيلية تقتطع قيمة الأموال التي تدفع لأسرى في المعتقلات الإسرائيلية، و أسرى محررين، ولأبناء عائلاتهم.
وتابعت الصحيفة العبرية، وفق القانون مع نهاية كل عام يتم تجميد الأموال التي دفعتها السلطة الفلسطينية والذي صادقت عليه الكنيست الإسرائيلي في تموز من العام الماضي بأغلبية87 عضو كنيست، ومعارضة 15 فقط.
وزير الحرب الإسرائيلي سيأتي بتقرير للمجلس الوزاري  الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية يشمل حجم المبلغ الذي دفعته السلطة الفلسطينية لمن سماهم ب “المخربين” ولعائلاتهم في العام الماضي.
كما جاء في القانون الإسرائيلي، في السنة التالية، سيتم تجميد مبلغ 1/12 من إجمالي المبلغ المنصوص عليه في التقرير كل شهر، من أموال الضرائب التي تقوم “إسرائيل” بتحويلها إلى السلطة الفلسطينية.
في العام 2018 اقتطعت الحكومة الإسرائيلية مبلغ 500 مليون شيكل من أموال المقاصة وفق  القانون الإسرائيلي اقتطاع رواتب الأسرى وعائلات الشهداء، وهذا المبلغ مدفوع للأسرى وأبناء عائلاتهم، المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية سيناقش غداً الأحد اقتطاع الأموال التي دفعتها السلطة الفلسطينية للشهداء والجرحى وأبناء عائلاتهم خلال العام 2018.
التقرير الذي سيقدمه الوزير بنت للمجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية أعده “المجلس الوطني لمحاربة الإرهاب اقتصادياً” في وزارة الحرب الإسرائيلية، وبالتنسيق مع جهاز الشاباك والجيش الإسرائيلي، ومصلحة السجون الإسرائيلية والشرطة الإسرائيلية.
المبلغ الجديد (149) مليون شيكل، يضاف للمبلغ القديم، والذي سيصبح (650) مليون شيكل خلال العام 2018، وبعد إقرار التقرير، سيتم اقتطاع المبلغ من  أموال المقاصة المحولة للسلطة الفلسطينية,
وقالت الصحيفة العبرية عن قرار نفتالي بنت، قرار بنت يأتي في إطار سلسلة قرارات لحرب اقتصادية على ما سمته “الإرهاب”، قبل أسابيع وقع على مرسوم لملاحقة من تتهمهم “إسرائيل” بالإرهاب في العالم، وفي الأسبوع الماضي وقع على قرار بمصادرة رواتب أسرى فلسطينيين من الداخل المحتل تحولها لهم السلطة الفلسطينية.
 
 

ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مصدرالخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق