هل تظهر اللوحة الضائعة لكليمت بعد 23 عاما..ولكن أين وجدوها؟

2

بتوقيت بيروت اخبار لبنان و العالم

هل تظهر اللوحة الضائعة لكليمت بعد 23 عاما..ولكن أين وجدوها؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – عاد موظف في معرض فني إيطالي، من استراحة الغداء، ولكنه توقف بعدها للتحقق من بعض أعمال الزراعة، التي كانت تجري قرب الحائط الخارجي للمبنى.

وتفاجأ الموظف، داريو غاليناري، عندما قال أحد العمال، إنه وجد لوحة بينما كان ينظف بعض اللبلاب عن الحائط، ولكن الموظف قال لـCNN بأنه ظن أنهم يمازحونه، ولكنه تفاجأ عندما أعطاه العامل لوحة شبه مغطاة بكيس قمامة أسود اللون.

وتعرف غاليناري، على اللوحة بعد أن لاحظ فستان المرأة المرسومة، والتي يعتقد المحققون أنها لوحة للفنان غوستاف كليمت، والتي فقدت منذ 23 عاما.

وقالت الشرطة، الأربعاء، إن الصورة التي وجدت في معرض ريتشي أودي للفن الحديث، تشبه لوحة “Portrait of a Lady”، التي كانت واحدة من اللوحات الموجودة في المعرض ، قبل أن تختفي خلال عملية ترميم المبنى في عام 1997، وظن الناس بأنها سرقت.

ويظهر العمل الفني صورة امرأة شابة بخدودها الحمراء وشعرها الداكن، كما ظهرت اللوحة وكأنها حافظت على شكلها الجيد، إذ لا تزال الألوان حادة ولا توجد أي إشارات واضحة لتلف، كما أنها بحوزة الشرطة الآن، لإجراء التحقيقات اللازمة.

وقال مسؤول في المدينة، جوناثان بابامارينغي، لـ”RAI News” إنه إذا تم التوثق من أصالة الصورة، من خلال التحليل الي ستخضع له في الأيام الآتية، فسيكون ذلك رائعاً للمدينة، إذ أشار إلى أن اللوحة في حالة جيدة وتم المحافظة عليها الأمر الذي سيفتح الأبواب أمام آلاف الفرضيات.

وتعتبر لوحة “Portrait of a Lady” مهمة للغاية، لكونها تجمع بين رسمتين في لوحة واحدة، إذ اكتشف طالب في مجال الفنون أن كليمت رسم فوق لوحة “ضائعة” أخرى، وهي “Portrait of a Young Lady”، التي لم يرها أحد منذ عام 1917، بحسب ما ذكره الإعلام المحلي آنذاك.

ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مصدرالخبر

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.