هواوي ستستمر بالحصول على تصميمات المعالجات من ARM

5

رغم الحظر الأمريكي ومقاطعة شركات عالمية، ستواصل شركة تصميم المعالجات وأشباه الموصلات ARM بتزويد هواوي بأحدث تقنياتها لتطوير معالجات الهواتف.قررت شركة ARM التراجع عن قراراتها التي تزامنت مع قرار الحظر الأمريكي على هواوي سابقًا، لمواصلة العمل مع الشركة الصينية.وبذلك، فإن هواوي ستستمر بالحصول على تصاميم رقاقات المعالجة لأجهزتها بشكل طبيعي دون أي مشاكل تؤثر عليها مستقبلًا.وهو ما يعني أن شركة HiSilicon التابعة لهواوي والتي تقوم بتطوير معالجات كيرين لهواتفها الذكية ستستمر بالاعتماد على ARM.وتعتبر شركة ARM هي صاحبة المصدر الرئيسي لتطوير المعالجات الخاصة بالهواتف والعديد من الأجهزة الأخرى، حيث أن معالجات الهواتف الذكية تكون مبنية على المعمارية الأساسية التي تطورها سواء كانت تحمل معالجات كوالكوم أو حتى معالجات HiSilicon الشركة الفرعية من هواوي. لذلك، فإن مقاطعة الشركة لهواوي يمكنها أن تتسبب بكارثة إن صح التعبير بسبب صعوبة تطوير معالجات جديدة كليًا دون الاعتماد على معمارية وتصاميم ARM.وبالرغم من كونها شركة بريطانية في الأساس وتصميماتها تابعة للنظام البريطاني، إلا أن ARM ربما تجد نفسها في موقف صعب مع الحكومة الأمريكية في حال أكملت التعامل مع هواوي، لكنها كذلك ربما تعاني من تراجع كبير في مداخيلها من عالم الهواتف والأجهزة الذكية إذا رضخت لقرارات الحظر الأمريكية، خاصة وأن هواوي تعتبر ثاني أكبر مُصنع للهواتف الذكية في العالم بعد سامسونج مع أكثر من 200 مليون هاتف هذا العام حتى الآن فقط.المصدر:رويترز

المصدر
المقال نشر عبر خدمة تلقائية و ادارة الموقع لا تتبنى المحتوى

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.