whatsupp
العرب و العالم

هيئة الأركان المشتركة: كوريا الشمالية قد تختبر إطلاق صاروخ باليستي متوسط المدى يعمل بالوقود الصلب

انضم إلى قناتنا على واتس آب
تابعنا على اخبار غوغل

سيئول، 16 نوفمبر (يونهاب) — قالت هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبية اليوم الخميس إن كوريا الشمالية قد تختبر إطلاق نوع جديد من الصواريخ الباليستية متوسطة المدى(IRBM) بعد اختباراتها الأخيرة لمحركاتها التي تعمل بالوقود الصلب لتعزيز برنامجها للأسلحة.

أدلى المتحدث باسم هيئة الأركان المشتركة لي سونغ-جون بهذا التقييم بعد يوم من إعلان كوريا الشمالية أنها اختبرت بنجاح محركات الوقود الصلب التي تم تطويرها حديثا لنوع جديد من الصواريخ الباليستية متوسطة المدى خلال الأسبوع الماضي.

وقال “لي” إن الصاروخ الباليستي متوسط المدى العامل بالوقود الصلب، الذي تطوره كوريا الشمالية، قد يستهدف القواعد العسكرية الأمريكية في اليابان وغوام، بالإضافة إلى القواعد الخلفية لقيادة الأمم المتحدة في اليابان، والتي تم تصميمها لتوفير الدعم اللوجستي الحيوي في وقت الطوارئ في شبه الجزيرة الكورية.

وذكر “لي” خلال مؤتمر صحفي دوري أنه من المرجح جدا أن تجري كوريا الشمالية اختبارا فعليا للصاروخ الباليستي متوسط المدى في المستقبل.

وقال إن اختبار الوقود الصلب الذي يصعب اكتشافه بسبب قصر وقت التحضير، هو جزء من سعي بيونغ يانغ للحصول على صواريخ تعمل بالوقود الصلب بنطاقات متفاوتة.

وأضاف أن تطوير كوريا الشمالية للصواريخ يشكل تهديدا خطيرا ليس فقط لشبه الجزيرة الكورية ولكن أيضا للسلام والاستقرار العالميين.

وفي ضوء التهديدات الصاروخية والنووية المتزايدة لكوريا الشمالية، قال “لي” إن الجيش الكوري الجنوبي سيقوم بتعزيز قدراته وتكثيف جهود الردع المشتركة الموسعة مع الولايات المتحدة.

وقال إن سلطات الاستخبارات في كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تنسقان لمراقبة التطور التكنولوجي في كوريا الشمالية وأنشطتها واحتمالات الاستفزازات المختلفة عن كثب”.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

المصدر
الكاتب:
الموقع : ar.yna.co.kr
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2023-11-16 17:35:49
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم إلى قناتنا على واتس آب
زر الذهاب إلى الأعلى