العرب و العالم

هنغاريا: اللقاحات الروسية والصينية ساعدت في إنقاذ الأرواح في أوروبا

صرح وزير الخارجية الهنغاري بيتر سيارتو بأن اللقاحات الروسية والصينية المضادة لفيروس كورونا ساعدت في إنقاذ الأرواح في أوروبا أثناء الوباء، بما في ذلك في بلاده.
وقال الوزير أمام دورة الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا اليوم الاثنين، إن هنغاريا “لم تنظر أبدا إلى المواد الطبية من الناحية الجيوسياسية أو الإيديولوجية”.
وتابع قائلا: “نعتبر اللقاحات أداة هامة قادرة على إنقاذ الأرواح. وحتى الآن تمكنا من تطعيم 65% من السكان البالغين في البلاد، وأصبحنا أول دولة في أوروبا، أعادت فتح الاقتصاد وعادت إلى الحياة الطبيعية”.
وأشار إلى أن “أوروبا الوسطى تعرف جيدا التاريخ، حيث خسر الجميع جراء النزاعات بين الشرق والغرب. ونحن لا نريد حرب باردة جديدة. واليوم على الغرب والشرق أن يجريا حوارا مبنيا على الثقة.
يذكر أن هنغاريا أصبح أول دولة من دول الاتحاد الأوروبي التي حصلت على لقاح “سبوتنيك V” الروسي، وصادقت على استخدامه في فبراير 2021، وبدأت بالتطعيم السكان به. وتستخدم هنغاريا أيضا لقاح “سينوفارم” الصيني.
 
 
الكاتب :
الموقع :www.tayyar.org
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2021-06-22 00:26:29

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى