اقتصاد

الدولار يتحرك صوب ذروة العام قبل بيانات التضخم

استقر الدولار الأميركي عند مستوى يقل قليلا عن ذروة العام الجاري مقابل اليورو اليوم الأربعاء، ولامس ذروة خمسة أسابيع مقابل الين قبل بيانات التضخم الأميركية مع احتمال أن يضغط معدل تضخم مرتفع على مجلس الاحتياطي الفيدرالي لتقليص سياسات التحفيز.

وحظي الدولار بدفعة من بيانات الوظائف القوية في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي، وتصريحات مسؤولين بمجلس الفيدرالي بشأن تقليص مشتريات السندات وزيادة أسعار الفائدة في نهاية المطاف في وقت أبكر.

وأدت مكاسب على مدار ست جلسات أمام اليورو لنزول العملة الموحدة لأقل مستوى لها منذ أواخر مارس، أمس الثلاثاء. وسجل اليورو نحو 1.1718 دولار في الجلسة الآسيوية ويقترب من أقل مستوى لهذا العام عند 1.1704 دولار.

وسجل مؤشر الدولار 92.193 وهو أعلى مستوى في ثلاثة أسابيع مقتربا من ذروة 2021 عند 93.439.

قد تحدد بيانات التضخم ما إذا كان الدولار سيختبر هذه المستويات المرتفعة، ومن المحتمل أن تؤجج قراءة قوية تكهنات رفع أسعار الفائدة وتقدم دعما، بينما تكبح قراءة منخفضة مفاجئة هذه التوقعات.

وواصلت العملة اليابانية الخسائر التي مُنيت بها على مدار خمس جلسات متتالية، ونزلت قليلا إلى 110.69 ين مقابل الدولار في التعاملات المبكرة وهو أدنى مستوى منذ يوليو.

ولامس الدولار أيضا أعلى مستوى في أسبوعين مقابل الجنيه الإسترليني عند 1.3820 دولار، وسجل أعلى مستوى في شهر عند 0.9234 فرنك سويسري.

الكاتب :
الموقع :www.alarabiya.net
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2021-08-11 07:11:07

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى