العرب و العالم

المكتب الرئاسي: لا تعليق على انتقاد كوريا الشمالية للرئيس مون

سيئول، 16 سبتمبر (يونهاب)– قال مكتب الرئيس مون جيه إن اليوم الخميس إنه لن يرد رسميًا على إدانة كوريا الشمالية المباشرة لمون بشأن ما وصفه بالتصريحات “غير اللائقة” و “الغبية”.

ويسعى المكتب الرئاسي على ما يبدو إلى منع تصعيد التوترات بين الكوريتين خاصة قبل خطاب مون في الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع المقبل، والذي من المتوقع على نطاق واسع أن يشمل التزام سيئول الثابت بعملية السلام. وأعطى المكتب الرئاسي معنى خاصًا للذكرى الثلاثين لانضمام الكوريتين إلى عضوية الأمم المتحدة في وقت واحد، العام الجاري.

وفيما يتعلق بالبيان الأخير الصادر عن كيم يو-جونغ، شقيقة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ-أون، فقد صرح مسؤول من المكتب الرئاسي للصحفيين قائلا “(نحن) لن ندلي بأي تصريحات (متعلقة بذلك الشأن).

وكانت كيم، التي تحمل رسميا لقب نائبة مدير إدارة اللجنة المركزية لحزب العمال، قد انتقدت مون بذكر اسمه بشدة ليلة الأربعاء. على الرغم من أنه من غير المعتاد أن توجه هجومًا لفظيًا إلى الرئيس. وكانت قد التقت مون في مكتبه في سيئول في أوائل عام 2018، وعملت فعليًا كرسول سلام.

كانت تعترض على التصريحات التي أدلى بها مون مباشرة بعد إشرافه على إطلاق صاروخ باليستي أطلق من الغواصات (SLBM). حيث شدد على أن القدرات الصاروخية المعززة لكوريا الجنوبية ستساعد في ردع “استفزازات” كوريا الشمالية.

وقالت كيم “نعرب عن أسفنا الشديد حيال تصريحاته الطائشة بكلمة” استفزاز”، والتي قد تكون مناسبة للصحفيين دون المستوى، ثم حذرت من انهيار العلاقات بين الكوريتين.


الكاتب :
الموقع :yna.kr
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2021-09-16 19:45:12

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى