تفاصيل الضربة القاضية للارهابيين في كردستان العراق

8

العالم خاص بالعالم

كان لابد من وضع حد للجماعات الإرهابية التي تمادت كثيراً في جرائمها وعربدتها على الحدود مع كردستان العراق واستهدافها المتكرر للأراضي الإيرانية.

حرس الثورة الإسلامية أعد العدة الكافية ووضع الخطط الميدانية إيذاناً ببدء عملية تلقين الدرس.

الدرس كان قاسياً جداً والعملية جرى تنفيذها بمشاركة وحدات الصواريخ الدقيقة والطائرات المسيرة والمدفعية الموجهة بالليزر التابعة للحرس واستهدفت مقرات الارهابيين في كردستان العراق ماأدى الى تدميرها وقتل وجرح عدد كبير منهم.

عملية الحرس تأتي بعد الإعتداءات الارهابية التي شنتها الجماعات الإرهابية على مناطق في غرب وشمال غرب البلاد وأدت إلى استشهاد وجرح العديد من أفراد الحرس وتأتي بعد المحاولات اليائسة لهذه الجماعات لزعزعة الامن في محافظتي اذربايجان الغربية وكردستان وكذلك تأتي بعد التحذيرات التي وجهتها طهران لكردستان العراق للحد من استخدام المجموعات الارهابية المناطق الحدودية منطلقا لاهداف التدريب والتنظيم ودفع الارهابيين الى التسلل عبر المناطق الحدودية وتنفيذ عمليات ارهابية تستهدف الامن في ايران.

حرس الثورة الإسلامية شدد في بيان له على أن الامن الوطني وصون الاستقرار والهدوء بين اوساط الشعب الايراني لاسيما سكان المحافظات الحدودية بمثابة خط أحمر للقوات المسلحة التي لن تجامل أحدا بهذا الشأن وأنها ستستهدف الارهابيين في جميع مخابئهم وتلقنهم دروسا قاسية.

الحرس الثوري دعا كردستان العراق الى اخذ تحذيرات وتنبيهاته على محمل الجد وأن لاتسمح لاراضيها بأن تكون ملاذا للارهابيين ومنطلقا في نشاطات تدريبهم وتسليحهم بهدف ارتكاب الجرائم وزعزعة الامن في إيران.

التفاصيل في الفيديو المرفق….

Source link
المقال نشر عبر خدمة ال rss التلقائية و ادارة الموقع لا تتبنى المحتوى او المقال