عاجل اخبار لبنان و العالم على مدار الساعة

أسرار الصحف اللبنانية الصادرة اليوم السبت 19-01-2019 – موقع قناة المنار – لبنان

61

- Advertisement -

أبرز أسرار الصحف اللبنانية الصادرة اليوم السبت 19-01-2019

النهار
•    يؤكد مرجع سياسي في مجالسه أن الحراك المطلبي الذي يدعو اليه حزب عقائدي عريق إنما يأتي بالتنسيق مع حزب بارز منذ فترة في سياق العودة الى ما يشبه صيغة قوى الثامن من آذار وتفعيلها في هذه المرحلة.
•    عُلِم أن موقف أحد الوزراء الحاد من النقل التلفزيوني لمباراة منتخب لبنان في الامارات العربية، إنما جاء على خلفية الخلاف والرسائل المتبادلة بين من يمثل وإحدى محطات التلفزيون اللبنانية الفضائية.
•    نشر شريط فيديو لاطلاق نار بين متنفذين في شوارع بيروتية معروفي الأسماء والأشكال من دون أن يعلن عن توقيف أحدهم.

المستقبل
•    إنّ ديبلوماسياً عربياً مشاركاً في قمة بيروت الإقتصادية لفت في دردشة مع الصحافيين إلى أنّ مجرّد انعقاد القمة في موعدها «أبلغ رسالة الى كل من يريد عزل لبنان عن بيئته العربية».

اللواء
•    جرى اتصال حزبي بزعيم شمالي، تخلله عتب حول زج اسم حزب في الكشف عن عناصر تعطيل تأليف الحكومة.
•    حُجزت غرف أو طوابق إضافية لوفود كان من المرجَّح أن تأتي إلى بيروت، لكن المفاجأة كانت في قرارات الاعتذار المتتالية!
•    وفقاً لكادر تنظيمي، فإن معظم التفاهمات التي حصلت، بعد الـ2005، لم تكن على مستوى الآمال التي علّقت عليها!

الجمهورية
•    ينتقد أركان أحد الأحزاب سياسات رئيس تيار ويحمله مسؤولية تعطيل البلد.
•    قيل إن كالماً لافتاً قاله مرجع بارز خلال مناسبة دينية، سبق أن ردده أمامه زواره.
•    لوحظ في الآونة الأخيرة غياب مطول وغير مبرّر لأمين عام أحد الأحزاب اللبنانية البارزة عن الساحة الإعالمية.

البناء
•    قالت مصادر دبلوماسية مطلعة إنّ الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الذي صار أبرز حاكم عربي يشارك في القمة الاقتصادية في بيروت يوم غد الأحد ويتوقع أن يزور سورية قبل وصوله إلى بيروت يتعرّض لضغوط لإلغاء مشاركته في قمة بيروت وتأجيل زيارته إلى دمشق، وفي الحالتين قالت المصادر فإنّ زيارة الرئيس الموريتاني لسورية قبل القمة تؤكد أنّ مشاركته في القمة تتمّ من خارج حسابات السرب العربي الرسمي المقاطع لسورية والذي قاطع قمة بيروت.

المصدر: صحف



Source link

- Advertisement -

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

%d مدونون معجبون بهذه: