عاجل اخبار لبنان و العالم على مدار الساعة

قراءة في الصحافة العالمية – عدوى السترات الصفراء تنتقل إلى إسبانيا

27

- Advertisement -

نشرت في : آخر تحديث :

ما هي أهداف وأبعاد الغارات التي شنتها إسرائيل على أهداف إيرانية قرب دمشق؟ واللقاء بين المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي اليوم، وتوقيعهما اتفاق تعاون واندماج بين البلدين. أزمة السترات الصفراء تنتقل عدواها إلى إسبانيا وفرنسا تحاول إيجاد علاج لحمى السترات الصفراء عبر تنظيم نقاش وطني، والصحف الفرنسية تتساءل عن حظوظ نجاح هذا النقاش.

قصفت إسرائيل ليلة أول البارحة أهدافا إيرانية قرب دمشق، ردا على استهداف الإيرانيين إسرائيل: حسب ما أعلنته السلطات الإسرائيلية. هذا الخبر يستأثر باهتمام الصحف اليوم. صحيفة لوريون لوجور تقول إن هذا الاستهداف هو تتويج لمواجهة محفوفة بالمخاطر تقودها إسرائيل ضد الوجود العسكري الإيراني في سوريا منذ أشهر. وترى لوريون لوجور أن ما يميز هذه الضربة العسكرية هو تبني إسرائيل لها. خطوة تفسرها الصحيفة على أنها رسالة مزدوجة تقول عبرها إسرائيل أنه لا الوجود العسكري الروسي في سوريا ولا الانسحاب الأمريكي سيمنعانها من توجيه ضربات إلى الحرس الثوري الإيراني في سوريا.

صحيفة هاأرتس الإسرائيلية تتخوف من أن تؤدي هذه العملية إلى مواجهة شاملة، لكن الصحيفة ترجح في الافتتاحية أنه لا إسرائيل ولا سوريا ولا إيران ترغب في المواجهة العسكرية لأن إسرائيل ليس لها أي مصلحة في توسيع الجبهة السورية وإنما هدفها فقط منع وصول الأسلحة الإيرانية من سوريا إلى لبنان، فيما تنشغل إيران وسوريا بمحاولة إنهاء الحرب هناك والتوصل إلى حل سياسي ينهي الصراع المستمر منذ ثماني سنوات. صحيفة هاأرتس تقول إن الرد الإسرائيلي يبدو ضروريا لكن وفي هذا التوقيت بالضبط يبقى من الصعب عزل الحاجيات الأمنية عن تأثير الظروف التي اتخذت فيها القرارات.

صحيفة كيهان الإيرانية المحافظة ترى أن هدف بنيامين نتانياهو من توجيه ضربات عسكرية لدمشق هو الهروب من الوضع الداخلي المتأزم ومن الضغوط الكبيرة التي يواجهها بسبب ملفات الفساد واستمرار مسيرات العودة. نتانياهو، حسب الصحيفة يسعى إلى الهروب من هذه الأزمة الخانقة بممارسة عمل يَلفت إليه الأنظار للتخفيف من حدة الضغط النفسي والعصبي الذي يعيشه ويحيط به. تعتبر الصحيفة التهديدات الإسرائيلية لدمشق وطهران لن تخفف او تزيل عن نتانياهو هذه الضغوط.

الصحف الفرنسية والألمانية تتناول خاصة اللقاء المقرر اليوم بين المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. صحيفة لاكروا تضع صورة لهما على الغلاف وتقول إنهما سيوقعان اليوم اتفاق تعاون واندماج بين البلدين. هذا الاتفاق يأتي بعد ستة وخمسين سنة من توقيع اتفاق المصالحة بين البلدين. صحيفة لا كروا تقول إن هدف البلدين لا ينحصر في التعاون فحسب بل يسعى إلى توحيد الأهداف وتقوية الروابط بين فرنسا وألمانيا، هذين البلدين اللذين يواجهان سياقا يغلب عليه الانطواء وتشتت الصف الأوروبي.

المستشارة الألمانية والرئيس الفرنسي يحاولان إعطاء نفس جديد للاتحاد الأوروبي رغم عاصفة التيارات الشعبوية المعادية لأوروبا التي تهب على القارة العجوز، تقول صحيفة لوفيغارو وترى أن هذا الاتفاق يأتي في وقت تستعد فيه أوروبا لإجراء الانتخابات البرلمانية وفي ظرف يعاني فيه كل من ماكرون وميركل من ضعف سياسي ناتج في فرنسا عن أزمة السترات الصفراء وفي ألمانيا بسبب تراجع تأثير المستشارة الألمانية.

أزمة السترات الصفراء انتقلت عدواها إلى إسبانيا، حسب ما نقلته بعض الصحف الإسبانية هذا الصباح. صحيفة إلباييس أشارت على صفحتها الأولى إلى المظاهرات التي عمت مدينتي مدريد وبرشلونة والتي نظمها أصحاب سيارات الأجرة مطالبين الحكومة بمنع شركات استئجار السيارات الخاصة الأقل كلفة. وقالت الصحيفة إن أصحاب سيارات الأجرة شنوا إضرابا عاما قد يشل كل القطاع وذلك قبل خمسة أشهر فقط من الانتخابات البلدية التي ستشهدها إسبانيا في شهر مايو أيار المقبل. وتقول الصحيفة إن المحتجين لبسوا هم كذلك السترات الصفراء، رمز الاحتجاج في فرنسا.

الحكومة الفرنسية تحاول الخروج من أزمة السترات الصفراء بتنظيم نقاش وطني. صحيفة ليبراسيون حاولت تتبع الاجتماعات، التي تنظم على مجموع التراب الفرنسي. اجتماعات تقول الصحيفة تأخذ أشكالا متعددة ويختلط فيها الغضب بالاقتراحات والحلول. الصحيفة حضرت أربعة اجتماعات من بين مئات الاجتماعات التي بدأت تناقش انشغالات الفرنسيين. الصحيفة تقول إن المتظاهرين غائبون تقريبا عن النقاش فيما تبقى الآمال قليلة في التوصل إلى حلول للأزمة والحصيلة تبقى غير واضحة بعد أسبوع من انطلاق النقاش الوطني.

Source link

- Advertisement -

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

%d مدونون معجبون بهذه: