- Advertisement -

- Advertisement -

“بيبسي” و”كولا” أكبر المصدّرين لمخلفات البلاستيك

7

- Advertisement -

أفاد تقرير لمنظمة “السلام الأخضر” (غرينبيس) المعنية بحماية البيئة، بأنّ شركات كوكاكولا وبيبسي ونستله هي أكبر الشركات المنتجة لمخلفات البلاستيك في العالم. وقالت المنظمة إنّها نظّمت مع حركة “Break free from plastic” أو تحرّر من البلاستيك، 239 عملية تنظيف من البلاستيك في 42 دولة نتج عنها إحصاء وفرز 187 ألف قطعة من المخلفات البلاستيكية، وكان الهدف من ذلك هو معرفة مدى مساهمة الشركات الكبيرة في مشكلة التلوث.

وأضافت المنظمة إنّ شركة كوكاكولا التي تعد أكبر منتج للمشروبات الغازية في العالم، هي أكبر منتج للمخلفات، وإنّ مخلفات بلاستيكية تحمل شعار الشركة وجدت في 40 دولة من هذه الدول.

وقال فون هيرنانديز المنسق العالمي لحركة “Break free from plastic”: “هذا الفرز للعلامات التجارية يقدم دليلاً لا يمكن دحضه على الدور الذي تلعبه الشركات في استمرار أزمة تلوث البلاستيك العالمية”.

وقال متحدث باسم كوكاكولا في بيان: “نشارك جرينبيس هدفها المتمثل في إزالة المخلفات من المحيطات ومستعدون للقيام بدورنا في المساعدة على مواجهة هذا التحدي المهم”. وكانت الشركة تعهّدت بجمع وإعادة تدوير زجاجة أو عبوة معدنية مقابل كل واحدة تبيعها بحلول عام 2030.

من جهتها، قالت شركة نستله، أكبر منتج للمواد الغذائية والمشروبات في العالم، إنّها تدرك المشكلة وتعمل جاهدة للقضاء على استخدام البلاستيك غير القابل للتدوير. وأضافت إنّها تدرس حلولاً مختلفة لمسألة التعبئة وطرقاً لتسهيل عملية إعادة التدوير والقضاء على مخلفات البلاستيك.


المصدر:
رويترز

Source link

- Advertisement -

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy
WhatsApp chat
%d مدونون معجبون بهذه: