النصر يهزم الوحدة ويتأهل لربع نهائي آسيا لأول مرة في تاريخه

5

وسجل المغربي عبد الرزاق حمدالله (41) والبرازيلي جوليانو دي باولا (45 و62) أهداف النصر، ومحمد المنهالي (27) والأرجنتيني سيباستيان تيغالي (79)هدفي الوحدة.

وكانت مباراة الذهاب في الرياض انتهت بالتعادل 1-1.

ولم يستفد الوحدة من تقدمه بهدف مبكر من المنهالي للتأهل إلى ربع النهائي للمرة الأولى منذ 2007 والثالثة  في تاريخه، بعدما تألق حمدالله وجوليانو بشكل لافت، فسجل الأول هدفا وصنع آخر، والثاني هدفين، ليقلب بطل الدوري السعودي الطاولة تماما على الوحدة.

ولم يسبق للنصر أن تأهل إلى ربع النهائي في ثلاث مشاركات سابقة في البطولة القارية بحلتها الجديدة، وكان أفضل إنجاز له صعوده إلى دور ال16 عام 2011 ، قبل أن يخرج أمام ذوب أهان الإيراني.

كما حقق الاثنين رقما مميزا بوصوله للمباراة السادسة تواليا دون هزيمة، وهي أفضل سلسلة له، في حين تعرض الوحدة لخسارته الأولى بعد ست مباريات.

وبدأ الوحدة المباراة بقوة عندما افتتح التسجيل في الدقيقة 27 إثر عرضية من البرازيلي ليوناردو داسيلفا هداف النسخة الحالية برصيد تسعة أهداف أودعها المدافع المتقدم محمد المنهالي في شباك حارس المرمى الأسترالي براند جونز.

لكن النصر رد بقوة في آخر أربع دقائق بعدما عادل النتيجة برأسية هدافه حمدالله(41) ثم تقدم إثر تمريرة رائعة بالكعب من المهاجم المغربي إلى دي باولا انفرد وسددها في شباك محمد الشامسي(45).

وصعب دي باولا الأمور على أصحاب الأرض بتسجيله الهدف الثالث للنصر والثاني له بتسديدة زاحفة(62).

وقلص الوحدة الفارق عبر سيباستيان تيغالي مستفيدا من تمريرة المخضرم إسماعيل مطر(79)، وضغط في الدقائق المتبقية دون جدوى بعد دفاع مستميت من الفريق السعودي الذي تابع مشواره الناجح في البطولة.

Source link
المقال نشر عبر خدمة ال rss التلقائية و ادارة الموقع لا تتبنى المحتوى او المقال