المخرج العراقي الدراجي: السينما الايرانية سينما موجودة في المنطقة والعالم

0 13

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

محمد أبو الجدايل- في مقابلة مع المخرج العراقي محمد الدراجي الذي يشارك في مهرجان فجر السينمائي الدولي بدورته الحالية بفيلمه “الرحلة” في قسم الزيتون الجريح طرحنا عليه الأسئلة التالية:

1-        ماهو مستقبل السینما العراقية نسبتا لما نراه بالحرب الآن، و هل لچیک برنامج من أجل تقدم السينما العراقية؟

في الحقيقة لا توجد سينما عراقية كما توجد سينما في ايران، ولكن توجد هناك مبادرات فردية لصناعة سينما عراقية، لأن السينما هي صناعة ولا تتفر لدينا في هذه الفترة الصناعة الحقيقية للسينما ولكن هناك مبادرات فرردية تأتي لتقدم بعض الأفلام الطويلة أو القصيرة، المشكلة في الحروب بأنها تؤثر على البلدان وعلى الانتاج الاسينمائي ، لهذا السبب العراق ضعيف بالانتاج السينمائي، ومن المؤكد أن لدينا برنامج لتقوية السينما العراقية عن طريق الانتاج المشترك مع دول العالم اضافة الى الانتاج المشترك مع ايران بما أنها سباقة بصناعة السينما بالمنطقة، كما أن هناك مشروع من قبل الحكومة العراقية باسم صندوق لدعم السينما في العراق.

2-      ماهو رايكم بمهرجان فجر السينمائي الدولي لهذا العام؟

لقد شاركت قبلا مرتين بمهرجان فجر السينمائي وهذه المرة الثالثة التي أشارك فيها، وفي الحقيقة لاحظت تطورا كبيرا في المهرجان، وان استمر المهرجان بهذا النضج والتطور فسوف يصبح منافسا لأقوى المهرجانات في العالم.

3-      ماهو رأيكم بالسينما الايرانية وهل توجد هناك مشاريع لصناعة أفلام مشتركة بين ايران والعراق حول الارهاب أو حتى المعانات التي مر بها العراق؟

في الحقيقة أن السينما الايرانية سينما موجودة في المنطقة والعالم، كما استطاع السينمائيين الايرانيين أن يتجاوزو الحصار و تقديم صورة مختلفة عن ايران التي نشاهدها في الأخبار، وانا شخصيا كنت في زمن النظام السابق في العراق صدام في فترة الحرب العراقية الايرانية، فكان هناك وجهة نظر سئة عن ايران بالنسبة للسينما الايرانية من قبل العالم، وأشهد الآن تطورا كبيرا، أما بالسبة للتعاون فباتأكيد هناك تعاون و هناك بعض الأفكار وحتى بيني و بين المخرج رشيد مشهراوي من فلسطين.

تستطيع مشاهدة خبر: المخرج العراقي الدراجي: السينما الايرانية سينما موجودة في المنطقة والعالم
في موقع برس شيعة الالكتروني.


العرب و العالم

رابط المصدر الاصلي للمقال
المقال نشر عبر خدمة rss الالية وادارة الموقع لا تتبنى محتواه و لا ما يرد فيه من اراء

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: